قـرصـة

ما زالت الأزمة المالية العالمية تشتد وتتعمق..

والمستقبل لا يبشر بخير.. للعالم كله..

إجراءات حكومتنا الرشيدة حكومة النسور لن تكون كافية للوفاء باحتياجات البلاد أو التخفيف من مستوى العجز في موازنتها حتى على المدى القريب..

المتوقع هو مزيد من شح الدعم الخارجي..

المتوقع هو مزيد من ارتفاع الأسعار على الحكومة والمواطن معا..

المتوقع أن الحكومات المقبلة ستكون مواقفها محرجة جدا..

المتوقع تقلص في إيرادات المغتربين مقارنة مع قيمة الذهب والنفط..

المتوقع أن المواطن سيعاني مزيدا من الضغط الاقتصادي والمالي..

المتوقع أن يتزايد عدد المتلاعبين بالاقتصاد العالمي، والوطني أيضا..

المتوقع أن الجريمة ستكون في ارتفاع مستمر بمستوياتها القياسية..

المتوقع أن الخدمات والبنى التحتية ستتراجع وتترهل..

المتوقع أن الأمور لن تبقى على ما هي عليه..

الواقع، أن معظم دول العالم أصبحت متطرفة رأسماليا، بمعنى أنها أصبحت تهتم برأس المال بغض النظر عما تقدمه من خدمات، أي أنها تخلت عن الدور الذي وجدت من أجله الحكومات..

الوقت مناسب لولادة فلاسفة ومفكرين جدد لإيجاد حلول منطقية وواقعية لما نحن عليه الآن من مشكلات مستفحلة على مستوى العالم للخروج من الوحل الذي أسقطنا فيه..

انشر تعليقك

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s